تقرير للقاء التواصلي بجهة بني ملال خنيفرة 

hassan faqir1 أبريل 2024آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
hassan faqir
المجتمع المدنيفن و ثقافةمجتمع
تقرير للقاء التواصلي بجهة بني ملال خنيفرة 

تقرير للقاء التواصلي بجهة بني ملال خنيفرة 

نبأ 24 // حسن فقير 

        تم بحمد الله عقد لقاء تشاوري ” الوطن أولا و دائما ” لجهة بني ملال خنيفرة يوم الأحد 31 مارس 2024 بمقر غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات بمدينة بني ملال، تحت إشراف السيد الرئيس ” عزيز رباح ”  

        افتُتِح اللقاء بِفتح المجال للأعضاء الحاضرين في الجمع التشاوري للتعريف بمؤهلاتهم من حيث المسار العلمي و المهني و الجمعوي … و أيضا لإبداء مدى استعدادهم للعمل و الاجتهاد في إطار توجهات المبادرة، كما دعا الاخ الرئيس كافة الأعضاء إلى التفاني في العمل و التعاون بإيجابية مع السلطات و المؤسسات الرسمية و العلمية و المنظمات المدنية.

         بعد ذلك..  ألقى الأخ رئيس المبادرة كلمة ركز فيها على أهداف المبادرة و أدوارها و مجالات عملها و مواصفات الأعضاء الضرورية لتكون المبادرة حركة إصلاحية و تنموية و تأطيرية ذات قيمة مضافة حقيقية في المشهد الوطني. 

و أشار إلى الدينامية التي عرفتها الجهة، من حيث البنية التحتية كالطرق، و التنمية الحضرية و القروية، و المناطق الصناعية و التكنولوجية، و المرافق الاجتماعية و الثقافية… مما سيؤهل الجهة لتكون أكثر جاذبية للإستثمار و السياحة و الأنشطة العلمية و الثقافية و الرياضية و اللوجيستيكية و تطوير مجالات الشغل و التعليم و الصحة…

كما دافع الأخ عزيز الرباح، أثناء فتح باب المناقشة، عن مشروعه كـ”حركة إصلاحية و تنموية و تأطيرية ذات قيمة مضافة حقيقية في المشهد الوطني”.  و عن مقاربة جديدة للعمل الجمعوي. و عن استقطاب الكفاءات، داخل و خارج المغرب، للانخراط في مبادرات التنمية.

        ثم انتقل اللقاء التواصلي الذي يضم أعضاء فرع المكتب الجهوي الذي سيضم جميع الحاضرين، ( 21 ) عضوا من الكفاءات العلمية والمهنية والجمعوية والإعلامية من أقاليم بني ملال، و أزيلال و الفقيه بن صالح ، وخنيفرة، و خريبكة.

         تم  التوافق على تاريخ  11  ماي 2024 موعدا لتأسيس فرع جهة بني ملال خنيفرة، مع تكوين لجن العمل حسب أولويات الجهة وإطلاق مسلسل إحداث منتديات إقليمية بالجهة بدءا بأقاليم الفقيه بن صالح و أزيلال وخريبكة و خنيفرة و بني ملال  التي سترى النور بعد تأسيس فرع الجهة إن شاء الله..

و في الختام تم أخذ صورة جماعية لتوثيق الحدث.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة